بيان المحكمة الدستورية ومجلس الشعب بنتائج الانتخابات الرئاسية
دستور الجمهوريةالعربيةالسورية
البرنامج السياسي لحل الأزمةالسورية
الاجتماع الدوري الثاني 2002
الاجتماع الدوري الثالث 2003
الاجتماع الدوري الرابع 2004
الاجتماع الدوري الخامس 2005
الاجتماع الدوري السادس 2006
الاجتماع الدوري السابع 2007
الاجتماع الدوري الثامن 2008
الاجتماع الدوري التاسع 2009
مواقع صديقة
أحزاب الجبهة » الحزب الشيوعي السوري بكداش


ثالثاً- الحزب الشيوعي السوري- بكداش

تأسس في 28 تشرين الأول عام 1924.الأمين العام: الرفيقة وصال فرحة بكداش (منذ عام 1995).

لمحة عن فكر الحزب وأهم أهدافه ...

الحزب الشيوعي السوري هو اتحاد كفاحي طوعي بين الشيوعيين الذين يجمعهم هدف واحد، هو إلغاء استثمار الإنسان للإنسان واضطهاد شعب لشعب، وبناء مجتمع اشتراكي يقوم على مبدأ «من كل حسب قدرته ولكل حسب عمله»، والسير بهذا المجتمع نحو مرحلته العليا: المجتمع الشيوعي، الذي تتلاشى فيه الطبقات، ويقوم على مبدأ: «من كل حسب قدرته ولكل حسب حاجته».
إن الحزب الشيوعي السوري ومنذ تأسيسه في عام 1924، قد اجتاز طريقاً مجيدة في الكفاح. فقد أسهم في معارك شعبنا ضد الاستعمار والاحتلال الأجنبي، من أجل الجلاء والاستقلال الوطني، وضد الأنظمة الديكتاتورية والأحلاف الاستعمارية والقواعد العسكرية، وناضل الحزب من أجل تصفية الإقطاع، وفي سبيل الإصلاح الزراعي، ومن أجل مطالب العمال ضد الرأسمالية، والدفاع عن مصالح سائر الجماهير الكادحة، ومن أجل الديمقراطية. وعمل بدأب في سبيل التحالف بين الطبقة العاملة وجماهير الفلاحين وسائر الكادحين بسواعدهم وأدمغتهم، ومن أجل اتحاد وتعبئة جميع القوى التقدمية في سبيل الخلاص نهائياً من الفقر والتخلف والاستغلال والاستثمار.

ويناضل الحزب في هذه المرحلة في سبيل إنجاز مهمات الثورة الوطنية الديمقراطية الموجهة ضد الإمبريالية وبقايا الإقطاعية وكبار الملاكين العقاريين. ويناضل ضد الاستغلال الرأسمالي وضد البرجوازية الجديدة الكمبرادورية بشكل خاص، ومن أجل حماية الاستقلال السياسي وتعزيزه، ومن أجل الاستقلال الاقتصادي وحماية الإنتاج الوطني من تغلغل الرأسمال الاحتكاري الأجنبي. ويناضل في سبيل صون المكتسبات الوطنية وحماية وتطبيق المنجزات التقدمية وتوسيعها وتعميقها وتوسيع الحريات الديمقراطية لجماهير الشعب والسير في طريق التقدم الاجتماعي باتجاه بناء المجتمع الاشتراكي.

إن الحزب الشيوعي السوري هو فصيل من حركة التحرر الوطني العربية، ويعمل من أجل تعزيز التعاون مع كافة القوى التقدمية في دنيا العرب، من أجل تحقيق التضامن بين الشعوب العربية ضد الاستعمار والصهيونية والرجعية، وفي سبيل تحرير الأراضي العربية المحتلة، وتأمين حق الشعب العربي الفلسطيني، في العودة وتقرير المصير وإقامة دولته الوطنية المستقلة، وفي سبيل وحدة عربية تقوم على أساس الديمقراطية، وضد الإمبريالية، وبالاستناد إلى الجماهير الشعبية وقواها الوطنية والتقدمية، كما يناضل الحزب ضد كل أشكال التمييز على أساس القومية أو الدين أو الطائفة أو الجنس.
ويعمل الحزب الشيوعي السوري على إحياء التقاليد العربية الوطنية والثورية، وعلى إحياء التراث التقدمي الذي يزخر به تاريخنا وحضارتنا العريقة.

ويتبنى الحزب شعار: «من أجل جبهة عالمية مناهضة للإمبريالية». وتحقيقاً لهذا الشعار يتعاون الحزب الشيوعي السوري مع الحركات المعادية للإمبريالية في مختلف بلدان العالم، من أجل مساندة حركات التحرر الوطني والاجتماعي، وحماية حقوق الإنسان، وفي سبيل إقامة علاقات دولية متكافئة تقوم على أساس احترام السيادة الوطنية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية. ويعمل بثبات ضد الحروب الاستعمارية العدوانية متضامناً مع الشعوب المقاومة للإمبريالية، وضد خطر استخدام أسلحة الدمار الشامل، كذلك من أجل حماية البشرية من الكارثة البيئية.
إن الحزب الشيوعي السوري فصيل من فصائل الحركة الشيوعية والعمالية العالمية، وهو يطبق بثبات مبادئ الأممية البروليتارية، ويناضل من أجل التحالف الوطيد مع الحركة الشيوعية العالمية، مسترشداً بمبادئ الماركسية ــ اللينينية والأممية البروليتارية.
إن الحزب الشيوعي السوري يبني عمله على أساس التمسك الدقيق بمبادئ المركزية الديمقراطية والقيادة الجماعية. ومنطلقه في نشاطه، هو وحدة الإرادة والعمل، التي تتجلى في الفكر والسياسة والتنظيم، وتلاحم صفوفه والانضباط الواعي لجميع أعضائه.

ولقد جاء في برنامج الحزب الذي أقر في صياغته الجديدة في المؤتمر الثامن للحزب في عام 1995 ما يلي:
«الحزب الشيوعي السوري، الذي تأسس في 28 تشرين الأول 1924 عشية الثورة السورية الكبرى ضد الاستعمار الفرنسي، هو طليعة الطبقة العاملة السورية، وفصيلتها الواعية والمنظمة، وهو المعبر عن مصالحها الأساسية والمدافع عن حقوقها، وحقوق جماهير الفلاحين، وجميع الكادحين بسواعدهم وأدمغتهم، وهو المناضل في سبيل إلغاء استثمار الإنسان للإنسان، واضطهاد شعب لشعب، وبناء المجتمع الاشتراكي، وهو في نضاله ونشاطه لتحقيق هذه الأهداف الكبيرة، وفي حياته الداخلية، وممارسته العملية، يتبنى الماركسية ــ اللينينية ويسترشد بها».
ويستند الحزب في نشاطه العام إلى الأركان الثلاثة لسياسته وهي:
1 ــ التعاون مع كافة القوى الوطنية والتقدمية في البلاد.
2 ــ النضال الدائم في سبيل مصالح الجماهير الكادحة.
3 -الحفاظ على وجه الحزب المستقل في القضايا المبدئية والقضايا السياسية الكبرى.

   
لمحة عن الجبهة
ميثاق الجبهة
النظام الأساسي للجبهة
اللائحة الداخلية للفروع
أحزاب الجبهة
أعضاء القيادة المركزية للجبهة
أعضاء قيادة فروع الجبهة في المحافظات
أخبار السيد الرئيس
المراسيم والقوانين
بيان أحزاب الجبهة
صحافة الجبهة
مؤتمرات محلية
الاتصال بنا
آخر الأخبار
Copyright © PNF . All rights reserved.