عُقد الاجتماع الدوري للأمناء العامين لأحزاب الجبهة بتاريخ 11/12/2019

عُقد الاجتماع الدوري للأمناء العامين لأحزاب الجبهة بتاريخ 11/12/2019 برئاسة نائب رئيس الجبهة الوطنية التقدمية, مستعرضاً الوضع السياسي والميداني والمستجدات أبرزها حديث السيد الرئيس بشار الأسد في المقابلة التي لم تبث على قناة "رأي 24" الإيطالية والتي أجرتها معه, لما جاء فيها من وضوح وشفافية في كلام السيد الرئيس يفضح ممارسات الدور الأوربي في دعم الإرهاب وكانت محرجة لهم. وقد عرضتها الفضائية السورية وبعض القنوات الأخرى, وكان لها الصدى الإيجابي الكبير في الأوساط العربية والدولية.
وفي المسار السياسي بدأت اجتماعات أستانا اليوم بحضور الوفد السوري برئاسة د. بشار الجعفري مع أعضاء الدول الضامنة, والأعضاء المراقبين وسيتم مناقشة الوضع السوري والتدخلات الخارجية.
وفي الوضع الميداني تحصل بعض الاشتباكات بين الإرهابيين والجيش العربي السوري في منطقة خفض التصعيد, في ريف إدلب الجنوبي الشرقي, والتذبذب في مواقف قسد بالتفاوض مع القيادة السورية بضمانة روسية, وهذا متعلق بالمد الأمريكي لهم.
كما تم مناقشة قضايا تنظيمية وتذليل الصعوبات في إطار العمل الجبهوي.
وفي نهاية الاجتماع شكر الرفيق النائب السادة الحضور على المناقشات والآراء التي تسهم في تطوير الأداء الجبهوي.

الخميس 12 كانون أول 2019